MENU

SITEMAP
  oالتعليق+مضمون   oكاتب   oعنوان

Total 0

الرسالة إلى أهل غلاطية 4 : 21 - 4 : 31 | طريقتان للحياة
تاريخ النشر : 2011-10-16 عدد : 2067

Living Life
طريقتان للحياة
الرسالة إلى أهل غلاطية 4 : 21 - 4 : 31
 
 
2011.Oct.
16 Sun
 
طريقتان للحياة
٢١ قُولُوا لِي، أَنْتُمُ الَّذِينَ تُرِيدُونَ أَنْ تَكُونُوا تَحْتَ النَّامُوسِ: أَلَسْتُمْ تَسْمَعُونَ النَّامُوسَ؟
٢٢ فَإِنَّهُ مَكْتُوبٌ أَنَّهُ كَانَ لإِبْرَاهِيمَ ابْنَانِ، وَاحِدٌ مِنَ الْجَارِيَةِ وَالآخَرُ مِنَ الْحُرَّةِ.
٢٣ لكِنَّ الَّذِي مِنَ الْجَارِيَةِ وُلِدَ حَسَبَ الْجَسَدِ، وَأَمَّا الَّذِي مِنَ الْحُرَّةِ فَبِالْمَوْعِدِ.
٢٤ وَكُلُّ ذلِكَ رَمْزٌ، لأَنَّ هَاتَيْنِ هُمَا الْعَهْدَانِ، أَحَدُهُمَا مِنْ جَبَلِ سِينَاءَ، الْوَالِدُ لِلْعُبُودِيَّةِ، الَّذِي هُوَ هَاجَرُ.
٢٥ لأَنَّ هَاجَرَ جَبَلُ سِينَاءَ فِي الْعَرَبِيَّةِ. وَلكِنَّهُ يُقَابِلُ أُورُشَلِيمَ الْحَاضِرَةَ، فَإِنَّهَا مُسْتَعْبَدَةٌ مَعَ بَنِيهَا.
٢٦ وَأَمَّا أُورُشَلِيمُ الْعُلْيَا، الَّتِي هِيَ أُمُّنَا جَمِيعًا، فَهِيَ حُرَّةٌ.
٢٧ لأَنَّهُ مَكْتُوبٌ:«افْرَحِي أَيَّتُهَا الْعَاقِرُ الَّتِي لَمْ تَلِدْ. اِهْتِفِي وَاصْرُخِي أَيَّتُهَا الَّتِي لَمْ تَتَمَخَّضْ، فَإِنَّ أَوْلاَدَ الْمُوحِشَةِ أَكْثَرُ مِنَ الَّتِي لَهَا زَوْجٌ».
السعي بالجسد
٢٨ وَأَمَّا نَحْنُ أَيُّهَا الإِخْوَةُ فَنَظِيرُ إِسْحَاقَ، أَوْلاَدُ الْمَوْعِدِ.
٢٩ وَلكِنْ كَمَا كَانَ حِينَئِذٍ الَّذِي وُلِدَ حَسَبَ الْجَسَدِ يَضْطَهِدُ الَّذِي حَسَبَ الرُّوحِ، هكَذَا الآنَ أَيْضًا.
٣٠ لكِنْ مَاذَا يَقُولُ الْكِتَابُ؟ «اطْرُدِ الْجَارِيَةَ وَابْنَهَا، لأَنَّهُ لاَ يَرِثُ ابْنُ الْجَارِيَةِ مَعَ ابْنِ الْحُرَّةِ».
٣١ إِذًا أَيُّهَا الإِخْوَةُ لَسْنَا أَوْلاَدَ جَارِيَةٍ بَلْ أَوْلاَدُ الْحُرَّةِ.
 
طريقتان للحياة ( 4: 21 - 27)
يحفر بولس في المعنى الرمزي لامرأتين كانتا في حياة إبراهيم. سارة وهاجر. إنهما تمثلان عهدين وطريقتين بهما نعيش. الطريقة الأولى التي نختار أن نعيش بها هي بأعمال جسدنا، وترمز إليها هاجر، الجارية. هذه الطريقة "الطبيعية" التي يعيش بها معظم الناس. إنها تشتمل على طلب الخلاص من خلال الأعمال. لقد حاول إبراهيم عمل أشياء بالجسد بدلا من انتظار وعد الله. حتماً، عندما نختار هذا الطريق، لابد أن نصارع، ونُخبط، ونفشل، ونكتئب ونشعر بالجفاف طوال الوقت. يوجد قليل من الفرح والسلام، والتشويش المستمر ويبدو أن الهزيمة تأتي إلى طريقنا. الطريق الثانية، تمثلها سارة ، الزوجة المحبوبة وهي أن نعيش بقوة ووعد الله. إن هذه الطريقة تجعلنا نعيش بالإيمان واثقين في الرب لنتمم هدفه في حياتنا. ينتج عن هذه الطريقة سلام، فرح، بساطة، ونجاح.

السعي بالجسد ( 4: 28- 31)
بسبب سعى إبراهيم وراء ابن من خلال وسائل جسدية ودوافع بشرية، حمل بابن عن طريق هاجر. من ناحية أخرى، ابن سارة، اسحق، وُلد حراً ـ طبقاً لوعد الله. في النهاية، ابن الجارية طُرد ولم يكن له نصيب في الميراث. بطريقة مشابهة، في النهاية، سيُطرد الحرفيون من محضر الله ولن يكون لهم نصيب في ميراث النعمة. يقول(العدد30) "اطرد الجارية وابنها، لأن ابن الجارية لا يرث مع ابن الحرة" هذا هو التماس بولس أن تطرد الأفكار الحرفية التي تسبب استعبادنا وتسرق فرحنا. لذلك كثير من المسيحيين اليوم يعيشون حياة بائسة لأنهم يختارون أن يظلوا مثل أولاد هاجر.

التأمل
هل ترى الحرفية في كنيستك أو في المجتمع المسيحي؟ هل توجد قواعد غير مصرح بها أو توقعات اجتماعية ترشد المجموعة التي أنت عضو فيها؟ اقتل "أرواح التدين" التي قد تفسد علاقتك مع الله.
إننا مولودون لنكون أبناء لسارة ـ أبناء الوعد. لدينا كل الحق لكي نرث لأننا أبناء وبنات ولسنا عبيداً.

التطبيق
يا رب، أشكرك لأنني ابن الوعد. أشكرك من أجل العمل الذي قام به يسوع المسيح على الصليب من أجلي، لكي آتي إليك ابن ليك وارث في ملكوتك. يا رب ذكرني، عندما يصبح قلبي حرفياًً. في اسم يسوع المسيح أصلي. آمين.

الصلاة
 
01 02 03 04 05 06 07 08 09 10 11 12 13 14 15 16 17 18 19 20 21 22 23 24 25 26 27 28 29 30 31 Oct
 

اضافة تعليق


Q&A
رقم عنوان تاريخ النشر عدد
291
الرسالة إلى أهل غلاطية 4 : 21 - 4 : 31 | طريقتان للحياة  
16-10-2011
2068
290
الرسالة إلى أهل غلاطية 4 : 12 - 4 : 20 | التماس شخصي  
15-10-2011
2158
289
الرسالة إلى أهل غلاطية 4 : 1 - 4 : 11 | عبد أم ابن؟  
14-10-2011
2229
288
الرسالة إلى أهل غلاطية 3 : 19 - 3 : 29 | ملابس جديدة  
13-10-2011
2182
287
الرسالة إلى أهل غلاطية 3 : 10 - 3 : 18 | الطريق الصحيح إلى الله  
12-10-2011
2211
286
الرسالة إلى أهل غلاطية 3 : 1 - 3 : 9 | الإيمان والتصديق  
11-10-2011
2127
285
الرسالة إلى أهل غلاطية 2 : 11 - 2 : 21 | الأفعال والكلمات  
10-10-2011
2302
284
الرسالة إلى أهل غلاطية 2 : 1 - 2 : 10 | الحرية  
09-10-2011
2276
283
الرسالة إلى أهل غلاطية 1 : 11 - 1 : 24 | التحول  
08-10-2011
2160
282
الرسالة إلى أهل غلاطية 1 : 1 - 1 : 10 | لا يوجد إنجيل آخر  
07-10-2011
2118