MENU

SITEMAP
  oالتعليق+مضمون   oكاتب   oعنوان

Total 0

أيوب 7 : 1 - 7 : 10 | البحص عن الإنقاذ
تاريخ النشر : 2021-10-13 عدد : 81

Living Life
البحص عن الإنقاذ
أيوب 7 : 1 - 7 : 10
 
 
2021.Oct.
13 Wed
 
التوق إلى التعزية
١ « أَلَيْسَ جِهَادٌ لِلإِنْسَانِ عَلَى الأَرْضِ، وَكَأَيَّامِ الأَجِيرِ أَيَّامُهُ؟
٢ كَمَا يَتَشَوَّقُ الْعَبْدُ إِلَى الظِّلِّ، وَكَمَا يَتَرَجَّى الأَجِيرُ أُجْرَتَهُ،
٣ هكَذَا تَعَيَّنَ لِي أَشْهُرُ سُوءٍ، وَلَيَالِي شَقَاءٍ قُسِمَتْ لِي.
٤ إِذَا اضْطَجَعْتُ أَقُولُ: مَتَى أَقُومُ؟ اللَّيْلُ يَطُولُ، وَأَشْبَعُ قَلَقًا حَتَّى الصُّبْحِ.
٥ لَبِسَ لَحْمِيَ الدُّودُ مَعَ مَدَرِ التُّرَابِ. جِلْدِي كَرِشَ وَسَاخََ.
٦ أَيَّامِي أَسْرَعُ مِنَ الْوَشِيعَةِ، وَتَنْتَهِي بِغَيْرِ رَجَاءٍ.
وحيد في الألم
٧ « اُذْكُرْ أَنَّ حَيَاتِي إِنَّمَا هِيَ رِيحٌ، وَعَيْنِي لاَ تَعُودُ تَرَى خَيْرًا.
٨ لاَ تَرَانِي عَيْنُ نَاظِرِي. عَيْنَاكَ عَلَيَّ وَلَسْتُ أَنَا.
٩ السَّحَابُ يَضْمَحِلُّ وَيَزُولُ، هكَذَا الَّذِي يَنْزِلُ إِلَى الْهَاوِيَةِ لاَ يَصْعَدُ.
١٠ لاَ يَرْجعُ بَعْدُ إِلَى بَيْتِهِ، وَلاَ يَعْرِفُهُ مَكَانُهُ بَعْدُ.
 
التوق إلى التعزية (7: 1-6)
بينما يستمر أيوب في الانزلاق إلى الاكتئاب، يجد نفسه في مأزق عاطفي. يبدو أن معاناته لا نهاية لها في الأفق وكل يوم جديد يحييه بالاضطراب. إنه يحسد العبيد الذين يجدون على الأقل راحة في المساء والعمال المستأجرين الذين يتقاضون على الأقل أجورًا مقابل معاناتهم. يشعر أيوب وكأن حياته تقترب من زوال قاتم. يعكس انكسار أيوب الداخلي الحالة الخارجية لجسده أثناء تعرضه للعدوى. في أوقات المعاناة، من السهل أن تشعر كما لو أنه لا يوجد أمل في الأفق. في تلك اللحظات، يجب أن ننظر إلى الرب أكثر من أجل الراحة، واثقين من أن الإنقاذ قادم حتى عندما لا نتمكن من رؤيته بعد.

وحيد في الألم (7: 7-10)
جزء من إحباط أيوب من وضعه هو أنه غير متأكد مما يريده الله حقًا. يريد جزء منه أن ينتبه الله إليه، ليرى الحالة اليائسة التي يعيشها خادمه. ومع ذلك، يريد جانب آخر من الله أن يعتبره سحابة تختفي عن الأنظار. بينما يجلس أيوب، يعاني من محنته ويكره الخطاب الفارغ لأصدقائه، يتوقع أنه سيموت قريبًا وينساه أولئك الذين عرفوه ذات مرة. يمكن أن يؤدي الحزن إلى زيادة الشعور بالوحدة. كأولاد الله، دعونا نجتهد في احتضان أولئك الذين يحزنون، لتذكيرهم بأنهم ليسوا وحدهم.


التأمل
تأمل في الوقت الذي أخرجك فيه الله من وقت المعاناة والمشقة. كيف عمل الله في كل من ظروفك وقلبك خلال ذلك الوقت؟
من الشخص الذي كان بجانبك في الأوقات الصعبة؟ كيف يمكنك رد الجميل أو إظهار تقديرك؟

التطبيق
أبي السماوي، أشكرك على محبتك ونعمتك اللتين تظهرهما دومًا لا. فأعني على إدراك أنه على الرغم من وجود الله في الحياة، فأنت صالح دومًا. علمني أن أثق بك في تجربة يأسي. باسم الرب يسوع، آمين.

الصلاة
 
01 02 03 04 05 06 07 08 09 10 11 12 13 14 15 16 17 18 19 20 21 22 23 24 25 26 27 28 29 30 31 Oct
 

اضافة تعليق


Q&A
رقم عنوان تاريخ النشر عدد
3992
حبقوق 2 : 9 - 2 : 20 | مساع فارغة  
29-11-2021
1
3991
حبقوق 2 : 1 - 2 : 8 | في انتظار وعد الله  
28-11-2021
10
3990
حبقوق 1 : 1 - 1 : 17 | أسئلة وإجابات والمزيد من الأسئلة  
27-11-2021
17
3989
أيوب 31 : 24 - 31 : 40 | نقاوة داخلية واكتئاب خارجي  
26-11-2021
13
3988
أيوب 31 : 1 - 31 : 23 | شهادة للتقوى  
25-11-2021
26
3987
أيوب 30 : 16 - 30 : 31 | البحث عب الظُلمة  
24-11-2021
17
3986
أيوب 30 : 1 - 30 : 15 | العودة إلى الواقع  
23-11-2021
21
3985
أيوب 29 : 18 - 29 : 25 | أيام المجد  
22-11-2021
29
3984
أيوب 29 : 1 - 29 : 17 | عبادة وحياة  
21-11-2021
31
3983
أيوب 28 : 12 - 28 : 28 | البحث عن الحكمة  
20-11-2021
14