MENU

SITEMAP
  oالتعليق+مضمون   oكاتب   oعنوان

Total 0

إنجيل مرقس 11 : 1 - 11 : 10 | قدوم رئيس السلام
تاريخ النشر : 2015-08-01 عدد : 1188

Living Life
قدوم رئيس السلام
إنجيل مرقس 11 : 1 - 11 : 10
 
 
2015.Aug.
01 Sat
 
الإعداد للدخول
١ وَلَمَّا قَرُبُوا مِنْ أُورُشَلِيمَ إِلَى بَيْتِ فَاجِي وَبَيْتِ عَنْيَا، عِنْدَ جَبَلِ الزَّيْتُونِ، أَرْسَلَ اثْنَيْنِ مِنْ تَلاَمِيذِهِ،
٢ وَقَالَ لَهُمَا:«اذْهَبَا إِلَى الْقَرْيَةِ الَّتِي أَمَامَكُمَا، فَلِلْوَقْتِ وَأَنْتُمَا دَاخِلاَنِ إِلَيْهَا تَجِدَانِ جَحْشًا مَرْبُوطًا لَمْ يَجْلِسْ عَلَيْهِ أَحَدٌ مِنَ النَّاسِ. فَحُلاَّهُ وَأْتِيَا بِهِ.
٣ وَإِنْ قَالَ لَكُمَا أَحَدٌ: لِمَاذَا تَفْعَلاَنِ هذَا؟ فَقُولاَ: الرَّبُّ مُحْتَاجٌ إِلَيْهِ. فَلِلْوَقْتِ يُرْسِلُهُ إِلَى هُنَا».
٤ فَمَضَيَا وَوَجَدَا الْجَحْشَ مَرْبُوطًا عِنْدَ الْبَابِ خَارِجًا عَلَى الطَّرِيقِ، فَحَلاََّهُ.
٥ فَقَالَ لَهُمَا قَوْمٌ مِنَ الْقِيَامِ هُنَاكَ:«مَاذَا تَفْعَلاَنِ، تَحُلاََّنِ الْجَحْشَ؟»
٦ فَقَالاَ لَهُمْ كَمَا أَوْصَى يَسُوعُ. فَتَرَكُوهُمَا.
٧ فَأَتَيَا بِالْجَحْشِ إِلَى يَسُوعَ، وَأَلْقَيَا عَلَيْهِ ثِيَابَهُمَا فَجَلَسَ عَلَيْهِ.
تقديم الملك
٨ وَكَثِيرُونَ فَرَشُوا ثِيَابَهُمْ فِي الطَّرِيقِ. وَآخَرُونَ قَطَعُوا أَغْصَانًا مِنَ الشَّجَرِ وَفَرَشُوهَا فِي الطَّرِيقِ.
٩ وَالَّذِينَ تَقَدَّمُوا، وَالَّذِينَ تَبِعُوا كَانُوا يَصْرُخُونَ قَائِلِينَ:«أُوصَنَّا! مُبَارَكٌ الآتِي بِاسْمِ الرَّبِّ!
١٠ مُبَارَكَةٌ مَمْلَكَةُ أَبِينَا دَاوُدَ الآتِيَةُ بِاسْمِ الرَّبِّ! أُوصَنَّا فِي الأَعَالِي!».
 
الإعداد للدخول ( ١١: ١- ٦)
يعطي الرب يسوع تعليمات محددة لتلاميذه لكي يجدوا جحشا، ابن الحمار،، و ليس مهرا،ابن الفرس، كما يمكن أن يعتقد أي شخص. هذا التمييز له دلالته. عندما يدخل ملك إلى مدينة على حصان حربي، يعلن أنه يدخل المدينة كغاز. و أن القضاء قادم. بينما إذا دخل ملك راكبا حمارا، يعلن أنه يدخل بالسلام. يتفق هذا تماما مع الفكرة الرئيسية لإنجيل مرقس عن يسوع " كالخادم المتألم"( أيضا زكريا ٩:٩ ).بينما كان يتوقع اليهود أن المسيا يأتي ليقهر الرومان و يرد المجد لإسرائيل. بدلا من هذا جاء يسوع ليخترق قلوبنا، ليس بالقوة ،بل بالسلام و يردنا إلى علاقة صحيحة بالله الآب.

تقديم الملك (١١: ٧- ١٠ )
نرى عند دخول الرب يسوع إلى مدينة أورشليم، واحدة من أقوى مسيرات العبادة في الأناجيل. و بالرغم من الجدال حول إذا ما كان يدرك الشعب عمق ما يقولون و يفعلون، إلا أن دلالة سلوكهم هذا لا تقبل الجدال. يفرش الناس ثيابهم على الأرض أمام يسوع ، علامة على الترحيب بملكه. و عندما يصيحون " أوصنا " و التي تعني حرفيا " خلصنا الآن"!، طلب لا يقبل النقاش للنجاة الإلهية. من المحزن، أنه رغم روعة هذا اليوم التعبدي، لم يتعرف كثير من اليهود على الرب يسوع كالمسيا حينذاك، و مازال كثيرون لا يعرفونه حتى اليوم. فبالرغم أنه عاش بينهم، لم يتعرفوا عليه.

التأمل
تأمل قليلا في كيف تقدم نفسك للآخرين. هل تقدم نفسك كمن يريد أن يقود، أم كمن يخدم باتضاع؟
هل تعرفت على الرب يسوع كالمسيا المخلص و رحبت به في قلبك كرب و مخلص ؟ إذا لم يحدث هذا من قبل فكر في هذا الالتزام اليوم . دع الرب يسوع يغير حياتك من خلال قوة محبته.

التطبيق
سيدي يسوع، أنت مخلص العالم، و إليك وحدك أصرخ "خلصني الآن". أتيت بالسلام، و تخترق قلوبنا بالمحبة، و ليس بالقوة. لأدرك حضورك و قوتك في حياتي. في اسمك، آمين.

الصلاة
 
01 02 03 04 05 06 07 08 09 10 11 12 13 14 15 16 17 18 19 20 21 22 23 24 25 26 27 28 29 30 31 Aug
 

اضافة تعليق


Q&A
رقم عنوان تاريخ النشر عدد
3415
إنجيل مرقس 14 : 32 - 14 : 42 | إلى الظُلمة  
08-04-2020
6
3414
إنجيل مرقس 12 : 1 - 12 : 12 | قصة إسرائيل  
07-04-2020
18
3413
إنجيل مرقس 11 : 15 - 11 : 25 | انتهاء القديم  
06-04-2020
21
3412
التثنية 4 : 41 - 4 : 46 | العهد في سياقه  
05-04-2020
15
3411
التثنية 4 : 23 - 4 : 40 | إله إسرائيل  
04-04-2020
18
3410
التثنية 4 : 25 - 4 : 31 | التغيير الآتي  
03-04-2020
29
3409
التثنية 4 : 15 - 4 : 24 | الله الذي نعبده  
02-04-2020
26
3408
التثنية 4 : 1 - 4 : 14 | أدرك وتذكر  
01-04-2020
14
3407
التثنية 3 : 23 - 3 : 29 | التكليف الأخير لموسى  
31-03-2020
34
3406
التثنية 3 : 12 - 3 : 22 | خوض المعركة معًا  
30-03-2020
30