MENU

SITEMAP
  oالتعليق+مضمون   oكاتب   oعنوان

Total 0

إرميا 17 : 1 - 17 : 11 | قلب شرير
تاريخ النشر : 2019-06-18 عدد : 5

Living Life
قلب شرير
إرميا 17 : 1 - 17 : 11
 
 
2019.Jun.
18 Tue
 
خطيَّة عميقة
١ « خَطِيَّةُ يَهُوذَا مَكْتُوبَةٌ بِقَلَمٍ مِنْ حَدِيدٍ، بِرَأْسٍ مِنَ الْمَاسِ مَنْقُوشَةٌ عَلَى لَوْحِ قَلْبِهِمْ وَعَلَى قُرُونِ مَذَابِحِكُمْ.
٢ كَذِكْرِ بَنِيهِمْ مَذَابِحَهُمْ، وَسَوَارِيَهُمْ عِنْدَ أَشْجَارٍ خُضْرٍ عَلَى آكَامٍ مُرْتَفِعَةٍ.
٣ يَا جَبَلِي فِي الْحَقْلِ، أَجْعَلُ ثَرْوَتَكَ، كُلَّ خَزَائِنِكَ لِلنَّهْبِ، وَمُرْتَفَعَاتِكَ لِلْخَطِيَّةِ فِي كُلِّ تُخُومِكَ.
٤ وَتَتَبَرَّأُ وَبِنَفْسِكَ عَنْ مِيرَاثِكَ الَّذِي أَعْطَيْتُكَ إِيَّاهُ، وَأَجْعَلُكَ تَخْدِمُ أَعْدَاءَكَ فِي أَرْضٍ لَمْ تَعْرِفْهَا، لأَنَّكُمْ قَدْ أَضْرَمْتُمْ نَارًا بِغَضَبِي تَتَّقِدُ إِلَى الأَبَدِ؟.
خداع الذات
٥ «هكَذَا قَالَ الرَّبُّ: مَلْعُونٌ الرَّجُلُ الَّذِي يَتَّكِلُ عَلَى الإِنْسَانِ، وَيَجْعَلُ الْبَشَرَ ذِرَاعَهُ، وَعَنِ الرَّبِّ يَحِيدُ قَلْبُهُ.
٦ وَيَكُونُ مِثْلَ الْعَرْعَرِ فِي الْبَادِيَةِ، وَلاَ يَرَى إِذَا جَاءَ الْخَيْرُ، بَلْ يَسْكُنُ الْحَرَّةَ فِي الْبَرِّيَّةِ، أَرْضًا سَبِخَةً وَغَيْرَ مَسْكُونَةٍ.
٧ مُبَارَكٌ الرَّجُلُ الَّذِي يَتَّكِلُ عَلَى الرَّبِّ، وَكَانَ الرَّبُّ مُتَّكَلَهُ،
٨ فَإِنَّهُ يَكُونُ كَشَجَرَةٍ مَغْرُوسَةٍ عَلَى مِيَاهٍ، وَعَلَى نَهْرٍ تَمُدُّ أُصُولَهَا، وَلاَ تَرَى إِذَا جَاءَ الْحَرُّ، وَيَكُونُ وَرَقُهَا أَخْضَرَ، وَفِي سَنَةِ الْقَحْطِ لاَ تَخَافُ، وَلاَ تَكُفُّ عَنِ الإِثْمَارِ.
٩ «اَلْقَلْبُ أَخْدَعُ مِنْ كُلِّ شَيْءٍ وَهُوَ نَجِيسٌ، مَنْ يَعْرِفُهُ؟
١٠ أَنَا الرَّبُّ فَاحِصُ الْقَلْبِ مُخْتَبِرُ الْكُلَى لأُعْطِيَ كُلَّ وَاحِدٍ حَسَبَ طُرُقِهِ، حَسَبَ ثَمَرِ أَعْمَالِهِ.
١١ حَجَلَةٌ تَحْضُنُ مَا لَمْ تَبِضْ مُحَصِّلُ الْغِنَى بِغَيْرِ حَقّ. فِي نِصْفِ أَيَّامِهِ يَتْرُكُهُ وَفِي آخِرَتِهِ يَكُونُ أَحْمَقَ!».
 
خطيَّة عميقة(1:17-4)
خطيئة يهوذا متأصلة داخلهم وأصبحت عادة وكأنها حفورة بنار على قلوبهم بآلة حديديَّة. تلك الصورة من هذه النقوش قد إنعكست وأصبحت موجودة في المعبودات الوثنية المنتشرة في كل الأرض والمعروضة أمام أطفالهم ليرواها ويتذكروها. لذا سيدفع الرب ثرواتهم وأرضهم ليد أعداء أجنبيين، إذ أنهم قد أغضبوه. التخلُّص من الخطية المتأصلة يكون صعبًا خاصةً عندما تصبح من الطبيعي أن نفعلها وتتحوَّل إلى عادة يوميَّة. لنكن مُنصتين بإعتناء إلى كلمة الرب، لعلنا نصير أكثر حساسية ضد العادات الشريرة المدفونة بعمق في قلوبنا ونقدِّم توبة بالكامل عنها أمام الرب.

خداع الذات(5:17-11)
يوبِّخ الرب بشدة المتكلين على البشر ومبتعدين عنه بقلوبهم. وهذا الشخص سيكون مثل شجرة مزروعة في أرض جافة وخربة. لكن من يتكل على الرب يكون كشجرة مغروسة في أرض خصبة مرويَّة جيدًا، أوراقها خضراء دائمًا ولا تكف عن الإثمار. إنه من الحماقة أن نتكل على الإنسان، لأن القلب مخادع ونجيس ويصعُب علاجه. أما الرب فحكمته غير محدودة، وهو يمتحن ويعرف قلب وعقل الإنسان، ويُجازي كل واحد حسبما يستحق. نخدع أنفسنا إن إتكلنا على تفسيرنا الخاص لحالنا أمام الرب. يجب أن نتكل على كلمة الرب، لكي نعرف الأشياء حق المعرفة.

التأمل
ما هي العادات الشريرة التي تصارع معها؟ كيف يمكنك أن تكون أكثر حساسيةً وحذرًا من تأثير تلك الخطايا على الآخرين؟
متى خدعت ذاتك بتصديقك لأمر غير حقيقي؟ كيف أصلحت كلمة الرب أفكارك وأعادتك إلى الحق؟

التطبيق
أيها الرب، أنت الحق الذي يحكم كل الأشياء بالصواب. أعترف أني غالبًا ما أخدع نفسي. أرجوك أن تساعدني لأعرف الحقيقة بالاتكال عليك وعلى كلمتك. في اسم يسوع، آمين.

الصلاة
 
01 02 03 04 05 06 07 08 09 10 11 12 13 14 15 16 17 18 19 20 21 22 23 24 25 26 27 28 29 30 31 Jun
 

اضافة تعليق


Q&A
رقم عنوان تاريخ النشر عدد
3120
إرميا 17 : 1 - 17 : 11 | قلب شرير  
18-06-2019
6
3119
إرميا 16 : 14 - 16 : 21 | الجانب المُشرق للدينونة  
17-06-2019
12
3118
إرميا 16 : 1 - 16 : 13 | الخطية والموت  
16-06-2019
115
3117
إرميا 15 : 10 - 15 : 21 | الحق يؤلم  
15-06-2019
11
3116
إرميا 15 : 1 - 15 : 9 | حدود الرحمة  
14-06-2019
14
3115
إرميا 14 : 13 - 14 : 22 | خدمة مُتحنُّنة  
13-06-2019
17
3114
إرميا 14 : 1 - 14 : 12 | ليكُن الرب ربًا  
12-06-2019
19
3113
إرميا 13 : 15 - 13 : 27 | الكبرياء والسقوط  
11-06-2019
21
3112
إرميا 13 : 1 - 13 : 14 | الحقيقة الملموسة  
10-06-2019
23
3111
إرميا 12 : 7 - 12 : 17 | التحذير من التمرد  
09-06-2019
117